وصفات بالدجاج المفروم

الدجاج هو أحد اللحوم البيضاء المستهلكة بشكلٍ كبير في جميع أنحاء العالم، حيث يمتاز بطعمه الشهي، وسعره الاقتصادي الزهيد، كما يمتاز أيضاً بإمكانية تحضيره بطرقٍ مختلفة، إذ يُمكن أن يُحضر مقلياً، أو مشوياً، أو مسلوقاً، ويدخل في تحضير العديد من الأطباق المختلفة مثل: الكبسة، والملوخية، والمقلوبة،

وفي هذا المقال سنذكر بعض الوصفات باستخدام الدجاج المفروم. رولات التوست بالدجاج المكوّنات: عشر قطع من التوست. ربع كوب من فيليه الدجاج المفروم. ملعقتان كبيرتان من كلٍّ من: القشطة، وزيت الزيتون. بصلة مفرومة فرماً ناعماً. ثلاثة فصوص مدقوقة من الثوم. نصف حبة من الفلفل الأخضر الرومي المفروم. نصف كوب من كل من: البقدونس المفروم، والزيتون الأسود المقطع إلى شرائح، وجبنة الدهن. ملعقة صغيرة من كلٍّ من: الملح، والكزبرة المطحونة، والأوريجانو المطحون، وبهار الدجاج. رشّة فلفل أسود. كوب من جبنة الموزاريلا المبشورة. كوبان من كريمة الطبخ.

 

طريقة التحضير: خلط جبنة الموزاريلا، وكريمة الطبخ في وعاء، ثمّ ترك الخليط جانباً. تسخين زيت الزيتون في مقلاةٍ على النار، ثمّ إضافة الثوم، والبصل، والدجاج والتحريك حتّى ينضج الدجاج قليلاً. إضافة خليط البهارات، والفلفل الرومي، والقشطة، والزيتون الأسود،

بالإضافة إلى البقدونس والتحريك حتّى ينضج الخليط. رفع الخليط عن النار وتركه جانباً لحين الاستخدام. مدّ خبز التوست جيداً بواسطة النشابة الخشبية، ثمّ وضع ملعقةٍ كبيرةٍ من حشوة الدجاج داخله، وبعدها لفه على شكل رولات.

وضع رولات التوست في صينيةٍ مخصصة للفرن مدهونة بالزيت، ثمّ إضافة خليط الجبن وكريمة الطبخ فوقها. إدخال رولات التوست إلى فرنٍ متوسط الحرارة مدّة عشرين دقيقة أو حتّى تتحّمر. سمبوسك بالدجاج المكوّنات: ربع كوب من فيليه الدجاج المفروم. بصلة مفرومة فرماً ناعماً. حبة مفرومة من الفلفل الأخضر الرومي. نصف ضمة من الكزبرة الخضراء المفرومة. عشر قطع من عجينة السمبوسك الجاهزة. ملعقة كبيرة من الثوم المدقوق. رشّة من كل من: البابريكا المطحونة، والفلفل الأسود المطحون. ملعقة صغيرة من الملح. كوبان من زيت الذرة للقلي. طريقة التحضير: تسخين ملعقة كبيرة من زيت الذرة في مقلاةٍ على النار، ثمّ وضع الدجاج، والثوم، وخليط البهارات والتحريك حتّى ينضج الدجاج.

رفع الخليط عن النار ووضعه في وعاءٍ، ثمّ إضافة الفلفل الرومي، والكزبرة الخضراء، والبصل إليه والتحريك. مدّ عجينة السمبوسك على سطحٍ أملسٍ مرشوش بالطحين، ثمّ وضع ملعقة كبيرة من حشو الدجاج بداخلها، وبعدها إغلاقها على شكل مثلثات. تسخين الكمية المتبقية من الزيت في مقلاةٍ على النار، ثمّ وضع السمبوسك مدّة عشر دقائق أو حتّى يتّحمر جيداً.

كفتة الدجاج المكوّنات: ربع كوب من الدجاج المفروم. بصلة مفرومة فرماً ناعماً. أربع فصوص مدقوقة من الثوم. ملعقة صغيرة من كل من: إكليل الجبل المطحون، والهال المطحون، والفلفل الأسود، والملح. ملعقة كبيرة من عصير الليمون. ملعقتان كبيرتان من البقسماط المطحون. ربع كوب من زيت الذرة. طريقة التحضير: خلط الدجاج، وخليط البهارات، والبصل، والثوم، والبقسماط، والليمون في وعاء.

تغطية الخليط بكيس نايلون، ثمّ إدخاله إلى الثلاجة مدّة ساعةٍ أو حتّى يتماسك. تشكيل الخليط على شكل أصابع طولية، ثمّ تركه جانباً. تسخين الزيت في قدرٍ على النار، ثمّ وضع أصابع الكفتة وتركها مدّة عشر دقائق أو حتّى تتّحمر. كرات الدجاج المفروم المكوّنات: ربع كوب من فيليه الدجاج المفروم. قطعتان من النقانق مقطعتان إلى قطع صغيرة.

بيضة. بصلة مفرومة فرماً ناعماً. حبة من الفلفل الرومي المفرومة فرماً ناعماً. فصّان مدقوقان من الثوم. ملعقة كبيرة من كل من: زيت الذرة، وصلصة الصويا، والحليب البودرة. ملعقة صغيرة من الملح. كوب من البقسماط المطحون. كوبان من زيت الذرة.

طريقة التحضير: خلط النقانق، والدجاج، والبيضة، والبصل، والثوم في الخلاط الكهربائيّ. إضافة الفلفل الرومي، والحليب البودرة، وصلصة الصويا، والملح، والبقسماط والخلط حتّى تتجانس المكوّنات. تكوير الخليط على شكل كرات متوسطة الحجم، ثمّ وضعها جانباً. تسخين الزيت في قدرٍ على النار، ثمّ وضع الكرات وتحريكها مدّة خمس دقائق أو حتّى تتّحمر.

أنواع الكربوهيدرات

الكربوهيدرات يحتاج الجسم إلى العديد من العناصرالغذائية حتى يستطيع القيام بعملياته وأنشطته الحيوية المختلفة وبالتالي يحافظ على صحة وحياة الإنسان، وإحدى أهم هذه العناصر هي الكربوهيدرات، والتي تمّد الجسم بنصف كمية الطاقة التي يحتاجها يومياً إذا ما تم تناولها بانتظام؛ لذلك سوف نتناول هنا أبرز أنواع الكربوهيدرات.
[١] أنواع الكربوهيدرات تتضمن الكربوهيدرات الأنواع التالية:[٢] الكربوهيدرات البسيطة: تعتبر هذه هي النوع الأول من الكربوهيدرات التي يحتاجها الجسم، والتي يطلق عليها اسم السكّريات،

وتتألف من مجموعة من جزيئات سكر الجلوكوز تحديداً، والتي تتميز بهسولة هضمها وامتصاصها، وبالتالي قدرة الجسم على أخذ الطاقة التي يحتاجها منها بسهولة، ولكن يجب هنا أن نأخذ بعين الاعتبار أن هذا النوع يتواجد في أغذية خالية من عناصر أخرى كالألياف مثلاً،

كما أنها تمنح الجسم سعرات حرارية فقط، وتمنح شعوراً كبيراً بالجوع؛

 

لذلك يجب الحذر عند تناولها، وأهم الأغذية الغنيّة بها هي السكر سواء الأبيض أو البني والعسل، إضافةً إلى الحلويات بأنواعها المختلفة كالمربيّات، إضافةً للعصائر والقطر. الكربوهيدرات المعقدة: وهي النوع الثاني والأخير من الكربوهيدرات، وهي بعكس الأولى لا يستطيع الجسم أن يهضمها بسهولة، فيحتاج الجسم إلى وقت كبير ليهضمها، كما أنها لا تؤثر على معدل السكر في الدم كالنوع الأول، وتتواجد مع عناصر غذائية أخرى في الأطعمة الغنيّة بها كالألياف والمعادن المختلفة، ومن أبرز هذه الأطعمة هي الخضار وتحديداً الخضراء والنشوية، والحبوب الكاملة والمأكولات المصنعة منها كالخبز، إضافةً إلى الفول والفاصولياء والعدس؛

لذلك يجب الحفاظ على تناولها. فوائد وأضرار الكربوهيدرات الجدير بذكره هنا، أنه على الرغم من جميع الفوائد التي تمنحها الكربوهيدرات للجسم، والتي تتمثل في منحها إياه الطاقة، تعمل أيضاً على حماية الجسم من التعرض للإصابة بالعديد من الأمراض والاضطربات وتحديداً التي تتعلق بالجهاز الهضمي كالإسهال والإمساك، إضافةً إلى التخلص من السموم الضارة والكوليسترول الضار المتراكم في الجسم وغيرها، أمّا عن الآثار الجانبية التي تترتب على تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات،

فتتضمن بشكل عام سعرات حرارية أكبر، وبالتالي زيادة الوزن وسمنة في الجسم، وتحديداً عندما لا يتم استهلاك الدهون التي تخزنها الكربوهيدرات في الجسم على شكل طاقة، كما أنها ترفع من معدل السكر في الدم، وبالتالي احتمالية الإصابة بمرض السكّري، إضافةً إلى أمراض ومشاكل أخرى تتعلق بالقلب والكلى والأعصاب، وبعض أنواع السرطان، إضافةً إلى اضطربات تتعلق بالقدرة على التنفس وتحديداً خلال النوم؛ لذلك يجب الانتباه جيداً لكمية الكربوهيدرات المتناولة، بحيث تكون مناسبة ومعقولة وكافية للجسم وليست زائدة عن حاجته.[٣]

أين توجد الكربوهيدرات في الطّعام تتواجد
الكربوهيدرات بأنواعها المُتعدّدة في مُختلف أصناف الطّعام، ومن أبرز المصادر المُتاحة لها:[٣] الفاكهة على شتّى أنواعها، وكذلك عصائر الفاكهة. الخضراوات بأنواعها المُختلفة، وخصوصاً الغنيّة بالنّشا، مثل البطاطا والذّرة. الحبوب، مثل الخبز، والأرز، والقمح. الحليب ومُشتقّاته من منتجات الألبان، مثل اللّبن، والجبنة والمُثلّجات. البقوليّات، ومن أشهر أنواعها الفول والحمّص وغيرها. جميع الحلويّات المُصنَّعة، حيث تكون غنيّةً بالسُكريّات والكربوهيدرات المُضافة، ومنها السّكاكر والفطائر وغيرها. أنواع الكربوهيدرات في الطّبيعة يوجد أربعة من الكَربوهيدرات هي كالآتي:[١] السُكريّات البسيطة: (بالإنجليزيّة: Monosaccharides)، وتُسمّى أيضاً السُكريّات الأُحاديّة، وهي مُركّبات بسيطة تُمثّل اللّبنات الأساسيّة لبنات الكربوهيدرات،

فالسُكّر الموجود في معظم أنواع الفواكه والعسل وكذلك بعض المُركّبات الأخرى (مثل فيتامين سي) يُعتبر من السُكريّات البسيطة.[٤] من أشهر أنواع هذه السُكريّات الجلوكوز (السُكّر الرئيسيّ المُتواجد في مجرى الدم لدى الإنسان)، والفركتوز (أو سكر الفاكهة)، والغالاكتوز (الذي عادةً ما يُوجد مُجتمعاً مع أنواع أخرى من السكر). السُكريّات الأُحاديّة مسؤولة عن تزويد الكائنات الحيّة بقسم كبير جداً من طاقتها.[١] السُكريّات المُضاعفة: (بالإنجليزيّة: Disaccharides)، تتألّف هذه المجموعة من جزيئين مُتّحدين معاً، ومن أبرز أمثلتها سكر المائدة، وهو نوع السكر الذي يدخل في معظم أنواع الطّعام لدى الإنسان،

حيث يكون مُكوّناً من جُزَيء واحد من الجلوكوز وآخر من الفركتوز مُجتمعين، ويُستخرَج مُعظم هذا السكر المُنتشر تجاريّاً إمّا من قصب السكر أو ثمرة أُخرى تُعرَف باسم (شمندر السكر). يُعتبر اللاكتوز (وهو السكر المُتواجد في الحليب ومُنتجات الألبان) نوعاً آخرَ مألوفاً من السُكريّات المُضاعفة، وعندما تَسهلك الكائنات الحيّة هذا النوع من الكربوهيدرات فهي تحتاجُ لتحطيم الرّوابط بين جُزيئاته قبل استهلاكه، فجسمُ الإنسان ليس قادراً على استهلاك جُزَيء السكر المُضاعف بصورته الكاملة، بل هو يُفكّكه إلى مُكوّناته الأصليّة أولاً.[١] السُكريّات قليلة التعدّد: (بالإنجليزيّة: Oligosaccharide) يمكن الحصول على العديد من الأنواع مَخبريّاً بتحطيم المُركّبات الأكثر تعقيداً للسُكريّات كثيرة التعدّد. من النّادر جداً تواجد كربوهيدرات من هذه الفئة في الطّبيعة،

وإذا وُجدت فإنّها تكون عادةً في النّباتات والأشجار، كما أنّ أنواعاً منها تتواجد في جزيئات الدّم لدى بعض أنواع الحيوانات المِفصليَّة.[٥] السُكريّات كثيرة التعدّد: (بالإنجليزيّة: Polysaccharide) تتألّف هذه الكربوهيدرات على المُستوى الذريّ من جُزيئات مُعقّدة جدّاً،
حيث قد يتألّف الجُزيء الواحد منها من حوالي 10,000 مُركّب سُكّرٍ أُحاديّ مُجتمعين معاً. تشتهر هذه الفئة بتفاوتها الشّديد في أحجامها وتعقيدها البنيويّ، وهي تميل للانحلال في المياه. تتكوَّنُ مُعظم الكربوهيدرات المُتواجدة في الطّبيعة وفي بناء المواد العضويّة أو المَخلوقات الحيّة من سُكريّات كثيرة التعدّد، فعلى سبيل المثال، يُعتَبر النّشا المُتواجد في النّباتات نوعاً منها، وهو مُركّب يتواجد في فروع النّباتات وبذورها، ويُعتَبر مُكوّناً أساسيّاً في الخبز والعديد من أنواع الطّعام.

تشملُ هذه المجموعة أيضاً السّليولوز (وهو اللّبنة البنائيّة الأساسيّة في جميع أنواع النّباتات تقريباً، ويُعتَبر من أكثر السُكرّيات المُتعدّدة انتشاراً في الطّبيعة)،[١] والبنتوزانز (الذي يتواجد في الخشب وقشور المُكسّرات)، كما تتواجد السُكريّات المُتعدّدة بكثرةٍ في العاج، وقشور الحشرات، وأصداف الحلازين، والرخويّات وغير ذلك.[٦]

تنظيف الغراء من السيراميك

الغراء على السيراميك هناك العديد من الأشخاص الذين يحبون فرش الموكيت في بيوتهم، وخاصة في فصل الشتاء، ولكن قد يسبب هذا الموضوع مشكلةً كبيرة عندما يتم إزالة الموكيت، حيث تكون هناك بقع من الغراء الملتصقة على السيراميك، وفي هذا المقال سنقدم طرقاً منزلية لإزالتها.
إزالة الغراء عن السيراميك

هناك العديد من الطرق المتبعة لإزالة الغراء عن السيراميك،

ومن خلال استخدام مواد متوفرة في جميع المنازل، وهي: الكاز: حيث يتم استخدامها بطريقتين، فإما يتم وضع سائل الكاز في قارورة للبخاخ، ومن ثم رشها على المناطق التي تحتوي على الصمغ، والانتظار لعدة دقائق، حيث سيقوم الكاز بالتفاعل مع الصمغ وإذابته، وسيكون مسحه في هذه الحالة سهلاً جداً، او إذا لم تتوفر قارورة البخاخ، فبالإمكان أن تسكبها من العلبة، ولكن مع الحرص على عدم الإكثار منها. التنر: وهي المادة التي يتم استخدامها مع الدهانات،

حيث بالإمكان إيجادها في أي متجر للأدوات المنزلية، ويتم استخدامه بالطريقة نفسها، ولكن يجب الحرص على عدم استنشاق كميات كبيرة منه، وذلك لأن رائحته قوية، لذلك ينصح أن يتم عمل هذه الخطوة مع فتح جميع الشبابيك والأبواب. أثبتت بعض مبيدات الحشرات الموجودة في عبوات الرش فعاليتها في إزالة بقع الغراء أو الصمغ عن السيراميك، وذلك بسبب المواد الكيميائية التي تتفاعل مع الصمغ لإذابته. البنزين: يعد من أكثر المواد فاعلية إزالة الصمغ عن السيراميك،

 

حيث يتم سكبه على مكان تواجد الصمغ، وتركه لفترة من الزمن قبل أن يتم شطفه ومسحه، وهذه الطريقة تستخدمها بعض شركات التنظيف المتخصصة. زيت الكينيا: قد يفضل بعض الأشخاص استخدام هذا النوع من الطرق، لأنها لا تصدر أي روائح خطرة أو مزعجة، كما أنها لا تؤثر سلباً على قطع الأثاث. استخدام المواد الكحولية، والتي بالإمكان شراؤها من الصيدليات. الأسيتون: وهو المادة نفسها التي يتم استخدامها لإزالة طلاء الأظافر،
وهنا أيضاً نذكر بضرورة القيام بهكذا خطوة مع وجود التهوية الكافية، حيث يؤثر استنشاقه على النفس، وقد يؤدي أحياناً إلى الدوخة. استخدام مستحضرات إزالة البقع والدهون الخاصة بالمطبخ، فهي قد تكون فعالة في إزالة الصمغ أو الغراء عن السيراميك.

الفلاش: الذي يتم استخدامه بالعادة في تلميع الحمامات أو الأرضيات، فحين وضعه على الغراء سينتج عنه رغوة بيضاء، تدل على أن الغراء بدأ يذوب، وبعد فترة من الزمن يتم شطفه. استخدام الخل الأبيض، والذي من شأنه أن يقوم بإزالة الغراء بكل سرعة وفعالية، حيث يتم وضعه على الغراء، والانتظار لفترة من الزمن قبل مسحه. في حالة لم تتوفر أي من المكونات التالية، فبالإمكان أن يتم عمل مزيج من مسحوق الغسيل مع الماء الحار، ويتم وضعه على الغراء، ولكن قد تتطلب هذه العملية بعض الجهد، إذ يجب أن يتم فرك الغراء بقوة بالستخدام إما فرشاة الأرض، أو قطعة من سلك معدني.

 

استخدام الأسيتون يُساعد استخدام الأسيتون في تنظيف السيراميك من الغراء، وذلك باتباع الخطوات الآتية:[١] تُبلّل قطعة قماش أو كرة قطنيّة بالأسيتون، والذي يتواجد في مزيل طلاء الأظافر. يوضع القليل من الأسيتون على الغراء الموجود على السيراميك، مع الحرص على تقليل الكمية قدر الإمكان للحؤول دون التسبب بتلوّن السيراميك أو تعريض الجلد للجفاف، حيث يقوم الأسيتون بتفكيك الغراء عن السيراميك. الاستعانة بأداة ذات حافّة حادّة لكشطه بلطفه؛ لتجنّب خدش السيراميك. تكرار الخطوات السابقة حتّى تمام إزالة الغراء.

استخدام قطعة قماش نظيفة لإزالة آثار الأسيتون، وذلك بعد تبليلها بالماء الدافئ. استخدّام السكين والماء يُمكن إزالة الغراء عن أسطح السيراميك باستخدام السكين، وذلك من خلال اتباع الخطوات الآتية:
[٢] يُزال أكبر قدر ممكن من الغراء بالاستعانة بالسكين، أو يُمكن الاستعاضة عنها باستخدام حافة الملعقة. تُغمس قطعة قماش أو إسفنجة في مزيج من الماء الدافئ والرغوة، وتُستخدم لمسح آثار الغراء. يُغسل السطح السيراميكي جيداً عند إتمام تنظيفه، ثمّ يتمّ تجفيفه. استخدام الكحول يُمكن استخدام الكحول في إزالة الغراء من السيراميك، وذلك من خلال اتباع الخطوات الآتية:

[٣] تنظّف المنطقة الملوثة بالغراء بالطريقة المعتادة، ثمّ تُجفّف جيداً. يوضع الكحول فوق الغراء. يُرطّب منديل ورقي بالحكول ويوضع فوق الغراء، ويُستعان بقطعة بلاستيكية لتغطية البقعة، مع التأكد من إغلاق الأطراف بشكل يمنع من تبخر الكحول قبل تحقيق الهدف من استخدامه. تُترك قطعة السيراميك على حالها منقوعة بالكحول لعدّة ساعات، ثمّ يُزال البلاستيك وقطعة القماش عنها. تُستخدم السكين أو أيّ أداة مناسبة أخرى لكشط الغراء، مع الحرص على ألّا تكون حادّة؛ للحؤول دون خدش السيراميك، وفي حال كان الغراء ليّناً يُمكن الاستعانة بقطعة قماش ناعمة فقط لإزالته. يُنظّف السيراميك بالصورة المعتادة ويُجفّف؛ للتخلّص من آثار الكحول.

فوائد بذور الشمر للتنحيف

الشُّمَّر يُعدّ الشمر نوعاً من النّباتات العُشبيّة العطريّة التي تتميز برائحتها الفوّاحة القوّية، وتُزرع في جميع أنحاء العالم، وخاصّةً في المناطق الساحليّة وعلى ضفاف الأنهار، له طعمٌ حلوٌ شبيهٌ بطعم اليانسون تقريباً. استُعمِل الشمر منذ القدم في العديد من الاستخدامات الطبية والعلاجية؛ وذلك بسبب ما يحويه من مواد ومُركّبات فعّالة، كحمض الأنيسيك والليمونين والأنيثول،
[١] من المعروف أنّ الشمر يُعزّز عمليات الاستقلاب داخل الجسم، ويُحفّز عمليّة التخلّص من المواد الدهنيّة من خلال المسالك البولية،

كما يُساعد على تحسين البصر بسبب محتواه الجّيد من فيتامين أ، ويُحسّن ويُعزّز وظائف الجهاز الهضمي، ويدعم وظائف الكبد والطّحال،

ممّا يساعد الجسم على التخلّص من السموم والفضلات والدهون الغذائيّة الزائدة.

 

[٢] فوائد الشمر الصحيّة من فوائد الشمر الصحيّة أنّه يُعدّ مصدراً طبيعياً لهرمون الإستروجين؛ حيث يُعزّز الوظائف المنوطة به كتسهيل الدورة الشهرية، وتنظيمها، وتسهيل الولادة وزيادة إفراز الحليب،

وتقليل أعراض سن اليأس، كما يُحافظ على صحة العظام بسبب محتواه من الكالسيوم والحديد والفسفور والزنك والمغنيسيوم والمنغنيز، وله دور فاعل في خفض نسبة الكولسترول في الدم؛ لاحتوائه على الألياف، ممّا يحمي القلب والأوعية الدموية. للشّمر أهمية كبيرة في الوقاية من السرطان وتقوية الجهاز المناعي؛

وذلك بسبب احتوائه على مادة السيلينيوم التي تُحارب الالتهابات والأورام، وتُعزّز وظائف الكبد، وفيتامين ج وفيتامين أ اللذين يعملان عمل مضادّات الأكسدة؛ حيث يتخلّصان من الجذور الحرة التي تُعطّل وظائف الجسم وتُراكم السموم والدهون، إضافةً إلى دوره في علاج فقر الدم وتعزيز امتصاص الحديد الموجود في الأطعمة،

وللشمر أيضاً دورٌ مهم في التخلّص من الوزن الزائد بسبب الكثير من العوامل والتي سيتم ذكرها في هذا المقال.
[٣] فوائد الشمر للتنحيف يُستخدم الشمر للسّيطرة على الوزن بسبب خصائصه ومكوّناته الطبيعيّة، ويتم ذلك عن طريق ما يأتي: يُعزّز وظائف الجهاز الهضمي؛

وذلك بسبب احتوائه على الألياف التي تُسهّل حركة الطعام والشراب في الأمعاء، وتُنظّف الجهاز الهضمي وخاصّةً القولون، وتخلّصه من الرواسب السامة والفضلات،

ممّا يسهل على الجسم الاستفادة من العناصر والمُركّبات الموجودة في الغذاء، كما يُخلّص الجسم من الكولسترول عالي الكثافة (الكولسترول السيئ)،

ويُحافظ على مستويات الكولسترول منخفض الكثافة (الكولسترول الجيّد) في الدم، كما يُقلّل من نسبة الدهون الممتصة والمحفوظة داخل الجسم؛ حيث تؤدّي العوامل السابقة مجتمعةً إلى إنقاص الوزن، وحماية الجسم من اكتساب الوزن الزائد.

[٤] يزيد من إفراز اللعاب ومن إفرازات المعدة والعصارة الصفراوية؛ ممّا يُعزّز وظائف الجهاز الهضمي ويُليّن البراز، ويُسهّل عملية خروجه ويحمي من تشنجات الأمعاء، ويؤدّي إلى خسارة الوزن.

[٥] يُنقّي الجسم من السموم ويُساعده على التخلّص من الجذور الحرة التي تُعطّل وتثبط وظائف أعضاء الجسم المختلفة وأهمها الكبد، وهو العضو المسؤول عن تنظيف الجسم وتنقية الدم، وتكسير وهدم الدهون الزائدة المتراكمة في الجسم، وذلك بسبب احتواء الشمر على مُركّبات عديدة مضادّة للأكسدة، ومنها فيتامين ج وفيتامين أ، وذلك يؤدّي بدوره إلى خسارة الوزن والتخلّص من دهون الجسم المتراكمة بصورة طبيعيّة وصحيّة.

[٤] يُعزّز من عملية التمثيل الغذائيّ للطاقة، وبالتالي يزيد مُعدّل حرق الطاقة، ويرفع حرارة الجسم، والذي يؤدّي إلى حرق وخسارة الدهون في الجسم، وذلك عن طريق تحطيم جزيئات الغذاء الكبيرة كالكربوهيدرات والبروتينات، وتحويلها إلى مُركّباتٍ صغيرة يسهل منها الحصول على الطّاقة اللازمة للجسم.

[٣] يعمل الشمر عمل المُهدّئ؛ حيث يُساعد على النوم، ويُعزّز ويقوي الجهاز العصبي، ويدعم عمليّات الذاكرة والتعلم،

[٣] ممّا يمنح بذور الشمر وظائف مضادّة للاكتئاب والقلق؛ حيث تقلل إفراز الهرمونات المسؤولة عن التوتر والقلق، والتي تزيد وتدعم تخزين الدهون في خلايا الجسم،

وخاصّةً في منطقة البطن، كما تؤدّي إلى اضطراب إفراز الإنسولين وعدم توازن مُستويات السكّر في الدم واضطراب الشهيّة وزيادتها، والحيلولة دون خسارة وطرد الدّهون خارج الجسم،

 

وبذلك يُعتبر الشمر من النباتات التي تدعم الجسم، وتزيد كفاءته في خسارة الدهون.

[٥] يوصي الأطباء واختصاصيو التّغذية باتّباع حمياتٍ غذائية آمنةٍ تعتمد على إنقاص مُعدّل السعرات الحرارية المستهلكة عن طريق الطعام، وزيادة مُعدّل السعرات الحراريّة المُستهلكة عن طريق ممارسة التمارين الرياضيّة؛ حيث يتم

تحديد نوع الحمية بناءً على جنس ووزن وطول الشّخص إضافةً إلى حالته الصحية. بيّن اختصاصيو التغذية أيضاً أنّ استهلاك النباتات والأعشاب الطبيعيّة كالشمر ضمن حدود الجرعة الآمنة يُعزّز خسارة الوزن؛ حيث إنّها تُستخدم لدعم النظام الغذائي الصحي ومساعدة الجسم على تثبيت وزنه بعد خسارة الوزن الزائد،

إلا أنها لا تُخفّف الوزن الزائد إذا تمّ استهلاكُها مُنفردةً، أو متزامنة مع نظام غدائي غير صحيّ، وغنيّ بالسعرات الحرارية.

[٥] وصفات الشمر لخسارة الوزن لنبات الشمر نكهته العطريّة المُحبّبة؛ حيث يمنحُ الأطباق والمشروبات نكهةً طبيعيّةً وغنيّةً مُستساغة عند معظم الناس، فمن طرق إضافة الشمر إلى النظام الغذائي:

[٥] استخدامه كنوعٍ من أنواع التوابل المُضافة إلى الأطباق، إلى جانب الفلفل والزنجبيل، اللذين يعملان عمل الشمر في خسارة الوزن. يُمكن شربه على شكل شاي أو منقوع الشمر، وذلك قبل تناول الطعام لدعم الهضم وزيادة إفرازات المعدة وزيادة إفراز اللعاب.

يُمكن شرب منقوع الشمر بارداً، كما يُمكن تحليته بالعسل بدلاً من المشروبات الباردة الغنيّة بالسعرات الحراريّة والمُضرّة بالصحة. يُمكن تناول الشمر عن طريق مُكمّلات غذائية تُباع في الصيدليّات ضمن توليفات خاصّة بإنقاص الوزن.

طريقة تنظيف السجاد بدون غسيل

السجاد يعتبر السجاد أحد العناصر الجمالية التي تُضفي لمسة من الذوق على المنزل، كما أن اختيارها يعتبر العنصر الأساسي من أجل إضفاء الأناقة على المنزل، حيث يجب اختيار سجادة بالحجم المناسب للغرفة، ويجب أن يكون اللون مناسباً لأثاث كل غرفة، مع اختيار النقوش الخاصة بالسجاد، فإن كان الأثاث مزخرفاً يجب أن تكون السجادة بسيطةً،
وإن كان الأثاث ذا لون موحّد عندها يمكن اختيار السجاد المزخرف.

 


[١] ويجب أن يكون يمكن تنظيف بقع السجاد باستخدام خلطة من المكونات الموجودة في المنزل، بعيداً عن المواد الكيماوية،
وذلك عن طريق اتّباع الخطوات الآتية:
[٤] تتكون خلطة تنظيف السجاد المنزلية من ربع كوب من الخل، وثلاثة أرباع الكوب من الهيدروجين بوكسايد، مع ملعقتين كبيرتين من سائل غسيل الأطباق، وملعقتين كبيرتين من مُليِّن الأقمشة، وخمس قطرات من زيت الروائح العطرية، مع 4.54 لترات من الماء. تُمزج المكونات مع بعضها البعض. تستخدم هذه الخلطة في آلة تنظيف السجاد الخاصة عوضاً عن استخدام المواد الكيماوية غالية الثمن.

تنظيف السجاد باستخدام آلة كيّ الملابس يمكن التخلص من البقع عن طريق استخدام آلة كيّ الملابس،
من خلال اتّباع الخطوات الآتية:
[٤] في البداية يجب تنظيف السجاد باستخدام المكنسة الكهربائية. تتم صناعة محلول مكون من مقدار من الخل مع ثلاثة مقادير من الماء. تستخدم منشفة مغطسة بالمحلول، ثم توضع على البقعة. تُستخدم آلة كيّ الملابس على المنشفة المبلّلة بالمحلول من أجل التخلص من البقعة. مع تحريك آلة كيّ الملابس تبدأ البقعة بالخروج لتصبح على المنشفة.
يجب التوقف عن الكيّ ما إن تخرج البقعة كاملةً.

 

نصائح تساعد على تنظيف السجاد يمكن تنظيف شتّى أنواع البقع التي تصيب السجاد،
من خلال اتّباع هذه النصائح:
[٣] يمكن استخدام الماء في حال كانت البقعة مثل بقعة دماء، وذلك حتى تخرج من نسيج السجاد، لكن يجب عدم فرك السجاد بشكل قوي، لأنه سيجعل حال البقعة أسوأ. إن وضع الخل على السجاد يساعد على إزالة البقع والروائح من السجاد،
وذلك عن طريق خلط مقدار من الماء مع مقدار من الخل. إن استخدام البيكنج صودا يساعد على إزالة بقع العفن، أو الأماكن ذات الرائحة الكريهة في السجاد، فيمكن رشّ السجاد بالبيكنج صودا، وتركه عدة ساعات قبل إزالته باستخدام المكنسة الكهربائية. إن وضع البطاطا المبروشة على السجاد يعمل على إزالة الروائح الكريهة منها، إلا أن تركه مدة طويلة قد يتسبب في ظهور العفن على السجاد.
إن استخدام المكنسة الكهربائية يساعد على تنظيف السجاد من الرمال والقاذورات،
وتعتبر هذه الطريقة أسهل طرق تنظيف السجاد. إن استخدام كوب من البيكنج صودا مع عشر قطرات من أحد الزيوت العطرية،
يساعد على تعطير السجاد عن طريق رشّه عليها مدة ثلاثين دقيقة على الأقل،
ثم يتم التخلّص منه باستخدام المكنسة الكهربائية.[٥]

يوجد استخدام شامبو خاص بالسجاد لتنظيفه،

حيث يوجد العديد من العلامات التجارية المختلفة لهذا النوع من الشامبو، ويمكن استخدامه من خلال:

[١] التأكد من اتباع الخطوات الموجودة على ملصق المنتج. صنع محلول كما هو مسجل على العبوة، فهو عادةً ما يجب تخفيفه مع الماء.

استخدام كمية كافية لتنظيف السجاد. تجنب تبليل السجاد كثيراً، للتقليل من الوقت اللازم لجفافها. فرك المناطق التي تحتوي على بقع وأوساخ عنيدة، باستخدام فرشاة تنظيف ذات شعر صلب. ترك السجاد حتى يجف تماما في الهواء والشمس لتعقيمة من اي روائح قد تظهر